الثلاثاء، 26 يوليو، 2016

قصة عاهات وتقاليد Impairments and Tradition 10 اجزاء من القصص واقعية

لمتابعة القصص الجديدة يوميا اضغط اعجبني ( like )

قصة عاهات وتقاليد Impairments and Tradition 10 اجزاء من القصص واقعية



قصة عاهات وتقاليد الحلقه الاولي


قصة عاهات وتقاليد في قريه هادئه في الصعيد تحكمها قبائل وعائلات ومن اكبر العائلات التي تحكم هذه القريه هي عائله النجايحه وعائله المنصورين اما باقي العائلات مجرد بشر يأخذون الاوامر من العائلتين فقط . من قديم الزمان يو عداء بين هذه العائلتين . لا أحد يعلم سبب العداء الحقيقي حتي الان . البعض يقول بأنه خلاف دموي (طار ) والبعض الاخر يقول بأنه خلاف يعود الي عنصر الاحتكار واليد الاقوي ولكن حتي الان لا يوجد سبب واضح لهذا الخلاف برغم قتل الكثير بسبب هذا العداء . وبرغم اختلاف العائلتين في كل شئ الا وانهم متفقين علي عادات وتقاليد واحده تجمعهم ويقدسونها منها عدم زواج الإناث لأفراد خارج عائلتهم حيث من المستحيل ان تتزوج انثي من عيله النجايحه اي رجل اخر والا مصيرها القتل ونفس الوضع مع عيله المنصورين . ومنذ قديم الزمان لم يستطع احد ان يوقف هذا الخلاف الدموي حتي الشرطه التي تتمثل في المركز الخاص بالقريه يديره مأمور وهو رجل بسيط من القاهره ربما يقضي ايام خدمته ولايريد ان يمر بمشاكل من اي من الطرفين بجانب خوف الاهالي من ان يخطو الي هذا المركز ايا كان فأنه يعتبر جريمه في قانون العائلتين الرجوع للشرطه وعدم الرجوع اليهم
-ويوجد اكبر منزل في البلد وهو منزل حباشي النجايحي وهو كبير النجايحه لديه ابنه وحيده تدعي (فرحه ) وولدين يدعون حشمت وعويس . كما ان اخيه الاصغر يعيش معه هو واسرته في نفس الدار ولديه ابن وحيد ولكنه الفرع الفاسد في هذه العيله فهو لا يمتلك مبادئ نهائيا ويدعي عوض 27 عام
-اما المنزل الاخر فهو منزل عائله المنصوريين وهو منزل (عبد الصابر المنصوري ) كبير المنصورين ولديه 3 بنات متزوجين وولد وحيد يدعي (احمد) علي قدر من الاخلاق وهو الوريث الشرعي للعائله . ويعيش معه في نفس البيت عمه ولديه ابنه تدعي (زينب ) وعمرها 19 سنه .

قصة عاهات وتقاليد الحلقه التانيه

-
قصة عاهات وتقاليد -في منزل حباشي النجايحي
الزوجه : يلا يافرحه قومي حضري الفطار لابوكي وعمك بسرعه اوام
فرحه : طيب ياامي انا نفسي اخرج اشم هوي اتخنقت
الزوجه في عصبيه : انتي اتخبلتي في مخك عاوزة تصيعي زي بنات البندر ( المقصود بنات القاهره والمحافظات )
فرحه في حزن : لا بس عاوزة انزل مع ولاء ( صديقتها المقربه وهي لا تنتمي لاي من العائلتين من اسره فقيره ) نروح المحافظه نشتري قماش عشان افصل كام فستان
الزوجه في نفاذ صبر : حضري الفطار واستأذني ابوكي
فرحه : حاضر
-الفطار يابا الحج
الحج حباشي : مالك مش علي بعضك ?
فرحه في توتر : ها .. لا مفيش اصل كنت عاوزة يعني انزل اجيب قماش عشان فساتيني قدمت
الحج حباشي في غرور : بنت حباشي النجايحي معندهاش قماش من النجمه هبعتلك الرجاله يجيبولك احسن قماش في البلد
فرحه : لا يابا الحج لو تسمحلي يعني اروح مع ولاء اجيب عشان الازواق انت عارف ومش هنتأخر
الحج حباشي وهو يفكر : طيب خدي معاكي ابن عمك عوض .
فرحه في اندفاع : يابا انت عارف عوض بيمشي يتشاكل مع طوب الارض
الحج حباشي : خلاص روحي اوعاكي تتأخري
-همت فرحه بالذهاب ثم قاطعها الحج حباشي قائلاً : هنفرح بيكي قريب ان شاء الله اخيرا
فرحه في اسف : يابا انا لسه عندي 19 سنه ونفسي اكمل علام وابقي دكتوره
الحج حباشي في عصبيه : معندناش بنات تكمل علام انتي اتخبلتي في مخك عاوزة اهل البلد ياكلو وشي !!!
فرحه في اسف : خلاص يابا اللي تشوفه انا هطلع اوضتي
-ارتدت فرحه ملابسها وهي ملابس واسعه فضفاضه ووضعت قليل من الكحل قم اتجهت الي بيت ولاء
ولاء في فرح : ابوكي وافق !!
فرحه : اه يلا البسي عشان منتأخرش
ولاء وهي ترتدي العبائه : انا بقا هوديكي عند بتاع قماش انما ايه تحفه
-ذهبت فرحه وولاء الي محل القماش ولفت نظرها في المحل شاب وسيم كان يجلس في الداخل كان ينظر اليها في اعجاب وتبادله نفس النظرات في خجل وتنظر الي الارض
الشاب مشاورا للبائع : اوعي انت انا اللي هبيع
البائع في دهشه : تبيع ايه!!
الشاب : ياعم اوعي بسرعه واكمل قائلا : تحبي اجيبلك حاجه معينه ?
-نظرت فرحه الي الشاب وشعرت شعور غريب لم تشعر به من قبل وكأنها تعرفه منذ سنين مضت
ثم قالت : عاوزة قماش اسود
الشاب محاولا مغازلتها : انتي الملون عليكي هينطق بلاش اسود
ابتسمت فرحه في خجل
ولاء في عصبيه : جري ايه يا افندينا هتجيب القماش ولا نمشي المحلات كتير !!
الشاب وهو ينظر الي فرحه : طيب تمشي ليه استنو شويه
ولاء ممسكه بيد فرحه في عصبيه : يلا بينا يافرحه
ذهبت ولاء وفرحه خارج المحل
ثم نظر الشاب في اعجاب قائلاً : اسمها فرحه

قصة عاهات وتقاليد الحلقه التالته

-
قصة عاهات وتقاليد السابقه : ثم نظر الشاب في اعجاب قائلاً : اسمها فرحه
البائع : يخرب بيتك ايه اللي انت عملته ده يااحمد !!
احمد : مش عارف اول مره احس اني نفسي اتكلم مع حد كده
البائع في دهشه : دي فرحه حباشي النجايحي !!!!
احمد في صدمه : بنت حباشي النجايحي يادي المصيبه !!!
-
فرحه في حزن : ليه ياولاء كده كنت عايزه اشتري قماش
ولاء في خبث : امشي يختي هنجيب من محل تاني باين عليكي هتودينا وري الشمس شغالين نظرات وانا واقفه شكلك ناويه علي موتك يافرحه
فرحه في اسف : معرفش الراطل ده في حاجه غريبه
ولاء : اه منتي لو عرفتي ده مين هتعرفي ايه الغريب
فرحه : اكيد بياع يعني !!
ولاء : لا يختي ده احمد عبد الصابر المنصوري . استغربت انك متعرفهوش ده نص البلد بتتكلم عنه
فرحه في صدمه : ده ابويا لو عرف اني اتكلمت بس معاه هيدبحني !!!
ولاء : ربك ستر
-عادت فرحه الي البيت وكانت تفكر في هذا الشاب وكلامه ولكن حين تذكر انه من عيله المنصوريين يحل عليها الحزن والاسي
دخلت الام الي حجره فرحه
الام : وريني جبتي ايه ?
فرحه : اهو ياما
الام : ايه ده ! ده الوان مش اسود !
فرحه مردده كلام احمد قائله : اصل الالوان هتنطق عليا
الام في قسوه : بلا دلع ماسخ . اعملي حسابك النهارده جايين عيله عمك الوكيل عشان يخطبوكي
فرحه في دهشه : بس ابويا لسه فاتح معايا الموضوع ده وقولتله مش عايزه اتجوز دلوقتي
الام في حده : هو بمزاجك اياك !!
فرحه في حزن : ياما انا معرفوش ولا عمري شوفته
الام : هبقي اوريكي صورته
فرحه : هو الجواز بصوره !! هعرف أخلاقه من صوره !!
الام في عصبيه : اهل البلد كلهم بيقولو عليه ان ابن ناس ومحترم
فرحه في عند : اهل البلد كلهم ميقدروش يقولو علي حد من النجايحه غير كده لاحسن يموت. ياما كلهم بينافقوكم
الام : احنا مبناخدش رايك ده قرار وحبيت اوصلهولك
فرحه في دموع : ليه ياما تحكمو عليا اعيش الحياه دي !!
-ذهبت الام الي الخارج في لا مبالاه وكأنها لم تستمع حتي الي سؤال الابنه ( لما البنت بالذات مبتلاقيش امها جمبها او مصاحباها بتبتدي تدور علي الحنيه دي بره .( لازم نفهم ان الام اهم عامل في حياه البنت النفسيه لو هي بعيده النفسيه هتساوي =صفر )

قصة عاهات وتقاليد الحلقه الرابعه

-
-وفي جلسه لمجموعه من اصدقاء عوض ابن عم فرحه الفاسد يدخنون ومعه صديقه المقرب (محمد)
عوض في اندفاع : قوم بينا بسرعه هنتأخر
محمد في نفاذ صبر : انت لسه مصمم تلاحق زينب بنت عبد الصابر المنصوري !!
عوض في عند : انا قولتلك مش هسيبها
محمد : عايز تفهمني انك بتحبها ? !
عوض : مش حب بس هي عجباني ومش هسيبها
محمد في خوف : انت عارف لو ابوك الحج عرف ولا عمك ممكن يجرالك ايه !!
عوض : قوم بس عشان نلحقها وهي راجعه من درس القرآن
-ذهب عوض ومحمد منتظرين خروج زينب حيث كان ينتظرها يوميا في نفس المعاد ولكنها لم تعيره انتباها
عوض وهو يجري وراء ذينب : مش هتقفي برضو شويه عاوزك في كلمتين
زينب في عصبيه : انت عاوز مني ايه احنا مفيش بينا كلام ليوم الدين متفضلش تقفلي في الرايحه والجايه انا لو قولت لابويا مش هيسكت
عوض مستهزأ بكلامها : ليه فاكره نفسك حاجه ولا ايه !!
ده انتي متسويش جنيه وانا اللي عاملك سعر
-وكانت رد فعل زينب غير متوقعه وسريعه حيث قامت بصفعه بالقلم علي وجهه وكان الطريق لا يوجد فيه احد مجرد ارض زراعيه فهو طريقها للمنزل
عوض في عصبيه : انتي بتمدي ايدك عليا يابنت الجزمه والله لاوريكي
محمد محاولا ابعاد عوض : يلا ياعوض كفايه متفضحناش
-ذهبت زينب مسرعه الي المنزل خائفه مما فعلته
محمد : اهدي بس ياعوض قولتلك من الاول دي تبع بيت المنصوري متزيدش النار اللي بينكم
عوض في تحدي : لا دي النار كده بدات خلاص ولا هيهمني حد حقي هجيبه
محمد في قلق : ناوي علي ايه ياصحبي ?
عوض في تحدي : هخطفها
محمد في صدمه : انت بتقول ايه انت اكيد اتجننت !!عاوز الدم يبقي للركب بينكم
عوض : حقي لازم اخده هدفعها تمن القلم اللي رن علي وشي ده
محمد : بس ياصحبي احنا صعايدة ونعرف الاصول وعمرنا مادخلنا حريم في عداوة بينا وانا عمري ماهوافقك علي حاجه زي دي
عوض : الحرمه اللي تمد ايديها علي راجل تبقي بمثابه راجل مش ست
محمد في خوف : انة مليش دعوة انا همشي انا ليا اخوات بنات وكلو إلا الحريم
-ثم ذهب محمد وترك عوض ملئ بالغضب يفكر في الانتقام
#يتبع
معلش يااحلي ناس والله ماهقدر انزل اكتر من كده النهارده لان انا بكتب القصه في عشر ايام وبنزلها في يومين بحس بحرقه كده
😂
😂

قصة عاهات وتقاليد الحلقه الخامسه

-قرر عوض بأن يقوم بخطف زينب في اليوم التالي حتي ينتقم ولم يفكر في نتائج هذه الفعله
-
ام فرحه : مالك سرحانه في ايه ?
فرحه : ها .. لا مفيش ياما بس ..
ام فرحه : بس اي ?
فرحه : هو انتو حددتو فرحي ?
ام فرحه : ده كلام الرجاله ملناش دخل فيه
فرحه في حزن : تفتكري لو الواحد كان بيختار ابوة وامه وعيلته كان هيبقي مبسوط ?
ساعات بتمني اني كنت اختاركم
ام فرحه في عصبيه : ليه مالنا ان شاء الله! !! ده انتي ابوكي كبير النجايحه وعندك اللي مش عند اي بنت في البلد
فرحه في اسف : بس مش سعيده !! السعاده اللي عمرها ماكانت بفلوس ولا ولا بعيله !
-
-ذهب عوض الي رجل خبيث في البلد معروف عنه بأنه دجال كما انه يبيع اي شئ غير أخلاقي ويدعي (حميده)
عوض : كيف حالك ياعم حميده ?
حميده : بووة بوةة بوة عوض بنفسه جاي هنا مخايفش حد من اهل البلد يشوفك ويبلغ عمك!!
عوض في عند : انا مبخافش من حد وانت عارف اكده
حميده : مادام جيتلي برجلك يبقي عاوز حاجه
عوض : بصراحه اه كنت عايز حاجه تتحط عالمناخير تخلي اللي قدامك يفقد الوعي
حميده : قصدك مخدر يعني ?
عوض : ايووووووة هو ده
حميده في خبث : عايز تخدر مين ياعوض . شكلك ناوي عالشر
عوض في توتر : انت ليك فلوسك واهي فلوس هات الي قولتلك عليه وانت ساكت وعارف لو حد علم بالموضوع ده هفرغ الطبنجه دي في دماغك !!
حميده : يابوي خد الأزازه اهي تكب شويه عالمنديل وحطها عالمناخير
عوض في فرح : ربنا يخليك ليا ولاهل البلد الواحد مش عارف من غيرك كان هيضيعنا الله يحرقك بجاز هههههههه
-ذهب احمد الي محل القماش مره اخري حيث كان البائع صديقه
احمد في فضول : هي فرحه مجاتش تاني ?
البائع في خبث : وبتسأل عليها ليه !!
احمد : ها لا عادي انا بس كنت بسأل يعني
البائع : ابعد عن الشر وغنيله لا انت قد النجايحه ولا هما قديكم انتو زي الميه والنار مينفعش تختلطو ابدا . حط عقلك في راسك تعرف خلاصك ياصحبي
احمد : مش يمكن نعرف نغير العادات والتقاليد. !!
البائع : انت بتكدب علي نفسك ولا عليا دي عادات وتقاليد من سنين السنين هتيجي انت وتغيرها في يوم وليله !!!
احمد في يأس : عندك حق

قصة عاهات وتقاليد الحلقه السادسه

-
وفي اليوم التالي ظل عوض متربصا في الارض الزراعيه الخاليه منتظرا خروج زينب من تحفيظ القرآن مجهزا سيارته الخاصه بالقرب منها وعندما رأها قام بالتسحب من خلفها وتخديرها بالمنديل فلم تستطع زينب المقاومه حيث انها ضعيفه مقارنه به . وعندما فقدت الوعي حملها عوض في سرعه ووضعها داخل سيارته وقام بتغطيتها بغطاء السياره حتي لا يراها احد واتجه الي مكان خاص به لا يعمله احد
-وبعد فتره في بيت عبد الصابر المنصوري
ام زينب تقدم الشاي للحج عبد الصابر ولكن يديها ترتعش حتي قامت بزلق الصينيه عالارض
الحج عبد الصابر في دهشه : مالك ياام زينب باين عليكي جوزك طيرلك نفوخك
ام زينب في حيره : اصل .. اصل
عبد الصابر في خوف : في ايه انطقي !!
ام زينب : زينب مرجعتش لحد دلوقتي !!
وفي نفس الوقت كان احمد عائد من الخارج فأستمع الي حديثها قائلاً في دهشه : يعني ايه !!
ام زينب في بكاء : المفروض ترجع البيت من 3 ساعات كلمت الشيخ قالي خرجت من 3 ساعات ياتري انتي فين يابتي !!
عبد الصابر مناديا علي رجالته : اقلبو الدنيا علي زينب عارفين لو ملقتوهاش هقتلكم كلكم !!
احمد في قلق : طب انا هطلع ادور مع الرجاله يابوي يمكن تكون تعبت ونقلوها المستوصف
-وحل المساء ولم تظهر زينب حتي انتشر خبر اختفائها في البلد كلها حيث ان البعض زعموا بأنها هربت مع احد والبعض الآخر زعمو بأنها تركت اهلها واتجهت الي القاهره بحثا عن الحريه( دايما الناس تحت اي مصيبه تحصل بيحولو المجني عليه لجاني دي فطره مش هتتغير )
-وفي اليوم التالي ظل احمد يتمشي في البلد يبحث عنها مستمعا الي أحاديث اهل البلد السخيفه بشأنها حتي وجد احد ينادي عليه فأذا هو حميده الدجال

احمد : عايز ايه ياعم حميده انا مش فايقلك الله يهديك هملني لحالي
حميده : الحق عليا حبيت اساعدكم
احمد : تساعدنا ازاي ?
حميده في خبث : انا سمعت ان عوض ابن النجايحه تعرفه ?
احمد في سرعه : ماله !!
حميده : ابدا ده كان بيدور علي مخدر عندي بس انا مرضتش قولتله حد الله بيني وبين الحرام
احمد : تقصد ايه ياحميده !!
حميده في خبث : يعني زينب بنت متربيه واستحاله تهرب اكيد اختفائها مش بمزاجها وعوض كان عايز مخدر يخدر حد يبقي معناه ايه !!!
احمد في غل : ده يبقي النجايحه اعلنو الحرب ثم ترك حميده وهو مشتعل مما سمعه
-ذهب احمد الي ابيه الحج عبد الصابر المنصوري
الحج : ها وصلتو لحاجه !!
احمد في عصبيه : عوض ابن النجايحه يابا هو اللي خطفها
الحج في دهشه : ازاي يتجرأو يعملو كده هما ناوين يفتحو باب العداوة تاني !!
ااكمل الحج قائلا : اجمعلي الرجاله وبينا علي بيت النجايحه نكسره باللي فيه

قصة عاهات وتقاليد الحلقه السابعه


-اتجه احمد وابيه ومجموعه من الرجال الي بيت حباشي النجايحي حيث كانت فرحه تسقي زرع البيت في هدوء وفجأه وجدتهم يقتحمون البيت وعندما نظرت وجدت احمد وفي نفس الوقت وقع عين احمد علي فرحه ولم يصدق انه سوف يراها مره اخري ولكن سرعان ما حل التعصب عليه مره اخري
الحج حباشي : ايه اللي بتعملوه ده !!هو ده الاصول برضو يااعبد الصابر! !
الحج عبد الصابر : وهو انتو كنتو تعرفو الاصول اصلا عشان احنا نراعيها ! بنتنا فين ياحباشي !
الحج حباشي : واحنا مالنا ببنتك من امتي واحنا بندخل الحريم في مشاكلنا !!
احمد في عصبيه : حميده قال ان ابن اخوك عوض طلب منه مخدر كان عايزه ليه ها !!!
الحج حباشي في دهشه : عوض !! ها .. أنا معرفش الكلام ده بس ابننا مستحيل يعمل كده
ثم قام بالنداء علي رجل من رجالته قائلا : عوض فين !
الرجل : مجاش من امبارح ياعمده ومظهرش في البلد ولا في الطاحونة
الحج حباشي بصوت منخفض : يابن الكااااالب
الحج عبد الصابر في عصبيه : قول علي ولدكم يارحمن يارحيم
-ثم ذهب الحج ومعه احمد وباقي رجالته وهم في قمه الغضب وعندما وصلو الي المنزل :
احمد : يابوي متقلقش انا هجيب زنيب من تحت الأرض ان شاء الله
الحج عبد الصابر في برود : هاتها عشان اقتلها بأيديا دول
احمد في دهشه : تقتلها ليا يابا ازاي !!!هي زمبها ايه !!!زينب ضحيه ليه تخلوها تدفع تمن غلطه مش غلطتها !!!
الحج عبد الصابر في قسوه : البنت اللي تبات بره بيتها مع راجل غريب يبقي متلزمناش لازم تموت عشان نرفع راسنا في البلد وقدام النجايحه
احمد في خوف : يابا ازاي تقتل نفس بغير حق ده ربنا محرمها انت هتحللها !!
سمعت ام زينب الحديث ثم انهارت ببكاء قائله : بتي لا ياعبد الصابر سيبلي بنتي انا والله هاخدها وهنخفي من وشكم خالص هنطلع علي اي بلد بس سيبهالي عايشه ابوس يدك ... ابوس يدك مليش غيرها ياعبد الصابر بنتي لا
الحج عبد الصابر في جفاء لرجالته : من بكره تقلبو البلد علي عوض وزينب وتجيبوهم هنا عايشين
احمد في دهشه : يابا كفايه دم وجهل زينب هترجع وانا هتجوزها دي بنت عمي وعوض في حاجه اسمها قضاء ياخدلنا حقنا منه . ( انك ترد ازيه حد ليك عامله اكنك بتضرب كوره في حيطه كل ماتضربها ترجلك بضربه اقوي )
الحج عبد الصابر في قسوه : هو ده اخره العلام ياابن الكلب بتعارض ابوك !!
ثم صمت الحج عبد الصابر قليلا ثم قال : هو حباشي النجايحي عنده بنت ?
-وقع السؤال علي أحمد كالصاعقه حيث أنه معجب بفرحه وكان يتمني الزواج منها لولا الظروف ثم قال في اندفاع : مالها يابا عاوز منها ايه !!!
الحج عبد الصابر في خبث : العين بالعين والبادي اظلم
احمد في دهشه : يعني ايه يابا !!!فرحه ملهاش زمب في اللي ابن عمها عمله او حتي ابوها او عيلتها كلها ليه تاخدها بزمبهم كفايه ظلم !!!!
الحج عبد الصابر في دهشه : وعرفت منين ان اسمها فرحه !!!

قصة عاهات وتقاليد الحلقه التامنه


احمد في توتر : ها . عادي يعني سمعت حد قال ان اسمها فرحه
الحج عبد الصابر وكأنه يعلم بأن احمد سيقف له امام ما يريده فقرر ان يسايره قائلا : لا يابني انت فهمت غلط احنا مش هنخطف بنات الناس مهما كانو يستاهلو البنت ملهاش زمب عندك حق
احمد في اطمئنان : كنت عارف يابا دي اخلاقك من زمان . انا هطلع انام شويه والصبح هطلع ادور علي زينب
الحج عبد الصابر : ماشي ياولدي
-وعندما ذهب احمد الي النوم جمع الحج عبد الصابر رجالته قائلا : فرحه بنت حباشي النجايحي عايزكم تعرفولي بتخرج مع مين وبتروح فين وامتي دلوقتي ومحدش يعرف خبر بالكلام ده
الرجال في صوت واحد : امرك
-وفي منزل حباشي النجايحي
حباشي مخاطبا فرحه : شوفتي المصيبه الي عملها عوض ?
فرحه في خوف : عبد الصابر المنصوري مش هيسكت يابا
حباشي النجايحي : يعني ايه ! تفتكري ممكن يعملو ايه ?
فرحه : معرفش بس دي اول مره في البلد تتخطف بنت وخصوصا من المنصورين انا خايفه عليك يابا
حباشي النجايحي: متخافيش اهم حاجه متخرجيش بدون الرجاله
-ذهبت فرحه الي امها في حزن قائله : عاجبك اللي بيحصل ده ياما. ? دي اخلاق النجايحه ?
الام في عصبيه : انتي طول عمرك متمرده عالعيشه خايفه عليكي يابنت بطني
فرحه : انا عمري ماتمردت عالعيشه انا متمرده علي ان ازاي نمشي علي أفكار حد بشر زينا عاملها ومنمشيش علي كلام ربنا !
الام : نامي يلا وبطلي رغي
_وكالعاده تركت الام فرحه بدون جواب علي اسألتتها
وفي اليوم التالي جاءت ولاء صديقه فرحه وعلي وجهها علامات الرعب
فرحه : في اي خضتيني !!
ولاء وهي تلتقط انفاسها بصعوبه : امي يافرحه امي وقعت مني في الدار ومعرفش حد يلحقنا !
فرحه : استني انا جايه معاكي تعالي هنطلع من الباب اللي وري بسرعه نجيب دكتور الوحده
-ذهبت فرحه ولم تخبر احد بأنها ذهبت مع ولاء وعندما وصلو الي بيت ولاء لم تجد فرحه احد -نظرت ولاء الي فرحه في ضعف قائله : سامحيني يافرحه سامحيني مقدرتش اقول لا
ثم هجم مجموعه من الرجال علي بيت ولاء وقامو بتكتيفها وتخديرها وكانت اخر ما رأت عين فرحه هي ولاء وهي تدمع.
ثم دخل الحج عبد الصابر الي بيت ولاء ومعه شنطه مليئه بالمال قائلا : خدي الفلوس دي والرجاله هياخدو العفش واعتبري اني اشتريت البيت منكم وعلي الله اشوف وشكم هنا في البلد انتي عارفه اني مش انا اللي هقتلك لكن حباشي النجايحي لما يعرف انك السبب في خطف بنته هو اللي هيقتلك
ولاء في بكاء : حاضر خاضر مش هتشوف وشنا تاني والله
#يتبع
بكره ان شاء الله هخلصها يا احلي ناس

مش هينفع بجد النهارده اخلصها والناس الي قرتها في بروفايلي بلاش تحرق الاحداث الله يباركلكم

قصة عاهات وتقاليد الحلقه التاسعه


-احتجز الحج عبد الصابر فرحه في المخزن الخاص بهم في الجنينه الواسعه الخاصه بالمنزل
وفي المساء دخلت ام فرحه حجرتها ولكنها لم تجدها
ام فرحه في صدمه : يالهوي يالهوي روحتي فين يامنيله الله يحرقك هتجيبلنا العار
-دخل الحج حباشي علي صوت ام فرحه : في ايه ياوليه صوتك جايب البلد كلها !!
ام فرحه في صدمه : الحقني الحقني فرحه مش موجوده بنتك مش موجوده ياعمده مش موجوده ؟!
الحج حباشي في صدمه : يعني ايه مش موجوده ازاي تخرج بره الدار من غير ماتقول ده انا هكسر نفوخها
ام فرحه في بكاء : اخر مره جتلها ولاء الصبح تقعد معاها قولت اسيبهم علي راحتهم بنات في بعض وانا اشوف الطبيخ بعدها اتلهيت ولما قلقت انها منزلتش لحد دلوقتي قولت اشوفها وفي الاخر حصل الي حصل
الحج حباشي مناديا علي رجالته
احد الرجال : امرك ياكبير
الحج حباشي : تروحو علي بيت الزفته الي اسمها ولاء تجيبهولي هي وأمها من شعرها
الرجل في خشونه : اعتبره حصل
-ذهب الرجال الي بيت ولاء ولكنهم لم يجدو عفش او بشر ثم ظهر حميده فجأه فهو يحب ان يتمشي في البلد ليتفقد احوال البلد ومعرفه اسرار الناس
حميده في خبث : انتو بتدور علي ولاء ?
احد الرجال : ايوة هي فين !
حميده : لا دول الصبح بدري لمو عزالهم ومشيو وسابو البلد محدش يعرف راحو علي فين . بس اللي اشتري دارهم عبد الصابر المنصوري اصل استغربت هو هيعمل ايه بالبيت القديم ده
احد الرجال : خليك في حالك ياحميده
-ذهب الرجال الي حباشي النجايحي وقصو عليه ماسمعوة من حميده فتيقن بأن المنصوريين يردون نفس الضربه ولكنها في ابنته الوحيده فحل عليه الحزن والاسي فهو يحبها حب خاص ولها مكانه في قلبه
-وفي بيت عبد الصابر المنصوري
ام زينب : ممكن اعرف مين البنت اللي الرجاله دخلوها عالمخزن دي !
عبد الصابر في قسوه : وانتي مالك انتي من امتي الحريم بتدخل في الي ملهاش فيه ! عيشنا وشوفنا
ام زينب في عند : بس احنا متفقناش علي كده ياعمده
عبد الصابر في خوف : هشششش وطي صوتك ياوليه انتي عايزه تفضحينا ولا ايه حباشي النجايحي خطف بنتك واحنا خطفناله بنته وبكده نبقي خالصين
ام زينب : وبنت حباشي علاقتها ايه زمبها ايه تضيعها بغلطه ابوها !!!
الحج عبد الصابر في قسوه : البادي اظلم يام زينب وزي مابنتنا هتموت بنتهم لازم يموتوها بأيديهم امشي اتجري من قدامي
-قررت ام زينب ان تنقذ فرحه حتي لا تصبح ضحيه مثل ابنتها فوجدت ان افضل حل هو ان تخبر احمد حيث ان أخلاقه لن تسمح بفعله أبيه
ام زينب : الحق يااحمد بنت حباشي النجايحي ابوك خطفها وحطها في المخزن
احمد في ركوض : فرحه !!!
-ركض احمد مثل المجنون الي المخزن فوجد رجل لحراسته ودخل ووجد فرحه مازلت نائمه ظل ينظر اليها بحب وفي نفس الوقت فتحت فرحه عينيها فوجدته امامها ظنت بأنه هو الخاطف
فرحه في صريخ وبكاء : انت ايه انت مش بني آدم منك لله حرام عليك
احمد : اهدي ونبي اناووالله مليش دعوة
فرحه : كلكم حيوانات زمبنا ايه احنا حرام عليكم انا عاوزة ابويا انا عاوزة اعيش
احمد : فرحه اسمعيني انا من يوم ماشوفتك وانا بفكر فيكي مقدرش اعمل كده والله مقدرش ومش هسمح لحد يأزيكي
-نظرت له فرحه في طمأنينه قائله : هترجعني لابويا !
احمد في ضعف : انا ههربك من هنا بس ....
فرحه : بس ايه .!!!
احمد : لو رجعتي علي بيتكم ابوكي هيقتلك !!!

قصة عاهات وتقاليد الحلقه العاشره


فرحه في دهشه : لالا ابويا ميعملش كده ابويا بيحبني انت متعرفش حاجه
احمد : اسمعي مني يافرحه انا عارف دماغ الناس دي . مصلحه العيله بتبقي اهم من مصلحه الفرد انا همشي دلوقتي هجيلك باليل متخافيش
-وعندما ذهب احمد الي الخارج وجد ابيه امامه ينظر اليه في غضب قائلا : كنت بتعمل ايه جوة ?
احمد في توتر : مكنتش بعمل حاجه يابا انا كنت بشوفها محتاجه اكل ولا حاجه فوتك بعافيه
-ذهب احمد وهو خائف ان يكشف ابيه امره وذهب الي مرات عمه قائلا : ياام زينب انا محتاجك معايا
ام زينب : ايه يابني خير ?
احمد : انتي عايزه بنتك ترجعلك وفرحه تعيش مبسوطه وكل حاجه
ام زينب : طبعا ياابني ياريت
احمد : يبقي تساعديني انا ههرب فرحه
ام زينب في صدمه : يالهوي انت عايز ابوك يقتلنا ويرمينا للكلاب! !
احمد : لازم منخافش لحد امتي هنفضل خايفين شايفين الغلط وبنتفرج لحد امتي ياام زينب !!
ام زينب : خلاص يابني اللي تشوفه انا مش هاممني حياتي
احمد في فرح : يبقي تجيبيلي المنوم الي كنت بتاخديه لما عملتي عمليه الغضروف
ام زينب وهي تبحث عنه قائله : اهو يابني بس قولي هتعمل اي
احمد : متخافيش عليا فوتك بعافيه اشوف وشك بخير
ذهب احمد الي المطبخ واعد 2 كوب من الشاي واضاف اليهم اقراص المنوم واخذ واحده من الاكواب الي والده الحج عبد الصابر قائلا : عملتلك الشاي بأيدي ياحج
الحج عبد الصابر : تسلم ياولدي اقعد كنت عايزك في موضوع
احمد : خير يابوي
الخج عبد الصابر : انت كنت تعرف عوض ابن النجايحه. ?
احمد : اه يابا كنت بشوفه في ساحه البلد كتير بس مكنتش بتحدث معاه هو ولد مغرور وشايف نفسه وبتاع مشاكل
-بدأ تأثير المنوم يتفاعل وشعر الحج بدوخه قائلا : انا هطلع انام دلوقتي وبكره هنكمل كلام .
-اخذ احمد الكوب الاخري وذهب بهاا الي الحارس الي يحرس فرحه قائلا : عملتلك شاي اي انما عسل هتشربه وتدعيلي ياراجل ياطيب
الحارس في دهشه : بوووووة بقا استاذ احمد بنفسه جايب الشاي
احمد : منا شايفك واقف من الصبح ومجايليش نوم فقولت اعملك كوبايه تشربها
-ثم اشتغل مفعول المنوم ودخل احمد الي فرحه وفك قيودها ووضعها في سيارته واتجهو هربا الي ( القاهره)
في شقه احمد اثناء دراسته في الجامعه
فرحه في خوف : انا مش عارفه انا طاوعتك ازاي! !
احمد : هتعرفي ان كل حاجه لمصلحتك
فرحه : هي الشقه دي بقالك كتير فيها ؟
احمد : اه دي شقتي ايام الجامعه
فرحه : ونبي يااحمد اتصلي بابويا اطمنه عليا زمانه قلقان اوي
احمد في ضعف : مابلاش يافرحه
فرحه وهي تبتسم : بقولك ده ابويا استحاله اهون عليه ده بيحبني اوي عارف كان بيقولي انتي اغلي واحده في الدنيا دي اتصلي بيه
احمد وهو يطلب الرقم : خدي يافرحه الي تحبيه
وعندما سمعت فرحه صوت والدها قالت في فرح : الو يابوي انا كويسه اتوحشتك اوي انا فرحه
الحج حباشي في قسوة : انتي ليكي عين تتكلمي يابنت الكلب ده انا هقتلك واشرب من دمك
فرحه في دموع : يابا انته ليه بتقول كده انته ابويا! !
الحج حباشي : مش عايز اشوف وشك عارف لو شوفت وشك هدبحك خليتي راسنا في الارض النجايحه كلهم مش هيسامحوكي.
اغلقت فرحه الهاتق وهي لم تصدق بأن والدها تحدث لها هكذا ثم انهارت بالبكاء
احمد : ونبي يافرحه متعيطيش انا كنت عارف رد فعله انتي مصدقتنيش ممكن تقومي تغسلي وشك بقا عشان ناكل
-ذهبت فرحه الي الحجره وكان بداخلها حمام وقامت بغسل وجهها ثم ظلت تبحث عن منشفه وعندما فتحت الدولاب كانت الصاعقه ....

قصة عاهات وتقاليد الحلقه الاخيره الجزء الاول


-وعندما فتحت الدولاب كانت الصاعقه وجدت فرحه صوره احمد وابن عمها عوض في الدولاب وكانت الابتسامه علي وجههم !
-وفي نفس الوقت اكتشف الحج عبد الصابر هرب احمد ابنه وفرحه فثاؤ غضبا وقرر الانتقام
وفي زياره مفاجئه من الحج عبد الصابر الي بيت حباشي النجايحي
حباشي في دهشه : انت ليك عين تيجي هنا ياعمده! !
الحج عبد الصابر في برود : متفكرش ان احنا خطفنا بنتك بنتك هربت مع ابني احمد وكانت علي علاقه بيه ومش هدافع عن ابني لانه خرج من طوعي ويستاهل القتل
الحج حباشي في دهشه : وطبعا انت جاي تشمت فيا
الحج عبد الصابر : لا مش جاي اشمت فيك انا جاي وطالب نحط ايدينا في ايد بعض عشان نوصل للاربعه ونخلص منهم احسن ما العار يلازم النجايحه والمصورين طول عمرهم
الحج حباشي : والمطلوب ياعمده !
الحج عبد الصابر : بدل ما الرجاله بتدور كل واحد في نحيه نخليهم مع بعض ويخططو وساعتها هنوصل ليهم واسم النجايحه والمنصورين هيفضل مرفوع
الحج حباشي في تردد : بس انا عمري ماحطيت ايدي في يدك
الحج عبد الصابر : ان الاوان ياعمده الاربعه لو فضلو هربانين احتمال اهل البلد يثورو علينا ويطردونا منها
الحج حباشي في ضعف : معاك حق
الحج عبد الصابر وهو يمد يده الي الحج حباشي : ها ايدك في يدي ?
الحج حباشي وهو يمد يده : موافق
-واتفق الحج عبد الصابر وحباشي بان يعملو معا للوصول الي عوض واحمد وفرحه وزينب

-اصاب القلق احمد حيث انه لم يسمع صوت فرحه فقرر ان يتفحص الامر
احمد : ايه اتأخرتي ل .... ايه ده انت جبتي الصوره دي منين !!
فرح في دهشه : انت تعرف عوض منين !!
احمد : اهدي بس وهتفهمي كل حاجه
فرحه في صراخ : يعني ايه انا بسالك عرفت عوض منين واحنا أعداء! !!!
-قاطعهم رنين جرس الباب فقال احمد : اهو هتفهمي كل حاجه فتح احمد الباب واذ هو ( عوض وزينب )
عوض في حب : ازيك يافرحه وحشاني يابنت عمي
فرحه في دهشه : انت هنا ازاي وفي اي يازينب انتي مش مخطوفه !!!
عوض في هدوء : انا هفهمك كل حاجه انتي لازم تعرفي . فاكره يافرحه لما كنت بروح القاهره ادرس في الجامعه ?
هزت فرحه راسها بنعم
اكمل عوض : انا بقا ياستي قابلت احمد في الجامعه في خناقه ووقف معايا ومن ساعتها بقينا صحاب وعيشت معاه هنا وكنا بنروح سوي الجامعه وبنزاكر سوي وزي منتي عارفه العداوة الي بينا مكانش ينفع حد يعرف بالصحوبيه دي فقررنا نمثل او لما ننزل البلد نعمل نفسنا مطايقنش بعض قدام اهل البلد
اكمل عوض قائلا : يافرحه صداقتي انا واحمد مكنش ينفع ندخلها في طار وعداوة هو مأزنيش في حاجه عشان اكرهه كنا هنفضل كارهين بعض لمجرد ان اهلنا عايزينا كارهين بعض
-همت فرحه بالحديث فقاطعها عوض قائلا : اسمعيني للاخر يابنت عمي انا كنت بشوف زينب كل يوم وهي راجعه من التحفيظ واعجبت بيها حاولت اكلمها وهي حبتني بس قالتلي مينفعش وان ابوها هيجوزها زي ماابوكي كان هيجوزك بالظبط وكان من المستحيل اني اروح للمنصورين اقولهم انا عايز اتجوز بنتكم وعشان كده قررت اقول لاحمد صاحب عمري
ولما احمد عرف اتضايق في الاول بعدين عرف قد ايه انا اتغيرت عشان بحبها قرر يساعدني وخصوصا انه كلم زينب وزينب قالتله انها بتحبني قررنا نعمل تمثيليه الخطف قدام اهل البلد عشان محدش يتكلم علي زينب كلام مش حلو وكنا محددين كل حاجه حتي المعاد واحمد كان مستنينا وخلصنا وكتبنا الكتاب واحمد كان شاهد
قاطعه احمد قائلا : اللي معملناش حسابه يافرحه ان ابويا يخطفك وعشان كده اتخضيت عليكي اوي وقررت اهربك بس لما فكرت فيها لقيتها مصلحه ليا لاني ....
فرحه في تعجب : لانك ايه ?
احمد : لاني حبيتك من اول ماشوفتك في محل القماش وشغلتي تفكيري واحنا دلوقتي كلنا مع بعض اقوي من اي عيله تتحدانا

قصة عاهات وتقاليد الحلقه الاخيره الجزء التاني


فرحه في سعاده : انا مش عارفه الي احنا بنعمله ده صح ولاغلط بس اللي متاكده منه اننا هنموت
احمد وعوض في نفس الوقت : احنا كده كده ميتين يبقي نموت بكرامتنا
فرحه لعوض : طب احنا هنفضل هربانين كده ? .
عوض : لا يافرحه انا هكلم محمد ( صديق عوض ) هو بينقلي اخبارالبلد هعرف منه اي الي حصل
-امسك عوض تليفونه وقام بالاتصال بمحمد
محمد في لهفه : الو ياعوض الحق البلد مقلوبه عليكم
عوض : حصل ايه !!
محمد : حصل الي عمري ما كنت اتخيله النجايحه والمنصورين حطو ايديهم في ايد بعض عشان يوصلولكم
-اغلق عوض الهاتف ثم ابتسم قائلا : اللي يخلي النجايحه والمنصورين اشد الاعداء يتحدو عشان بس يقضو علينا ده اكدلي أننا صح وهنثبت لكله ان العادات مش هتتحكم فينا احنا هنرجع البلد بكره
-جاء اليوم التالي وذهب عوض وفرحه وزينب واحمد الي البلد وكل اتنين ماسكين ايد بعض بمنتهي القوة والحب. وصاح الناس لوصولهم ووصل الخبر الي حباشي النجايحي وعبد الصابر وكانت المواجهه بينهم امام اهل البلد والسلاح مرفوع من كلا من العائلتين
احمد : انا طول عمري كنت بحترمك يابوي وكنت علي راسي بس ربنا خلقنا بعقل مش عشان انت ابويا همشي وراك في الغلط
اكمل عوض قائلا : ازاي ياعمي عايز عادات وتقاليد قديمه تمشي علي جيلنا جيلنا اللي اختلف عنكم كتير . والحيوانات بس اللي بتسلم بالاوامر من غير ما تفكر فيها واحنا مش حيوانات !!
الحج حباشي في قسوة : جبتولنا العار كلكم ولازم تموتو
ابتسم احمد ابتسامه سخريه قائلا : ده الابوة عندكم خليتوها اتمحت بقيتو خاليين من المشاعر احنا هنموت عادي بس تعرف ان انا مبسوط اوي حققتولنا اخر امنيه قبل مانموت اصل العيليتن اللي هما اساسا سبب هربنا بقو يد واحده ورافعين السلاح علينا امنيتنا كنا نشوفكم متعاونين مع بعض مش مهم انكم اتعاونتو علي قتلنا بس المهم انكم حققتوها
تعاونكم ده اثبت ان الكره والعداوة مش في الدم وان في لحظه ممكن تحولو العداوة بمزاجكم
-امر الحج حباشي والحج عبد الصابر بأطلاق النيران في نفس الوقت بمشاهده اهل البلد وقام الرجال بطلق النيران عليهم حتي الموت وتوفو الاربعه ولكنهم رمز للقوة حيث اثبتو للعالم بأن الكرهه ليس في الدم او القلب بل في العقول وان العادات والتقاليد اذ سلمنا بها ستصبح ( عاهات وتقاليد )
( شوفنا عيلتين من نفس البلد بيكرهو بعض واعداء برغم انهم لو حطو ايديهم في ايد بعض كان ممكن يحققو حاجه بس هما اختارو انهم يبعدو عن بعض واختارو انهم يحصدو دم وبس نفس اللي بيحصل في ( الوطن العربي ) احنا اسمنا وطن عربي لكن كلنا بنكرهه بعض مفيش دوله عربيه بتعترف ان في دوله غيرها احسن منها . دايما شاغل العرب حاجه واحده؟ !مين اقتصاده اعلي ونسيو انهم لو تعاونو مره واحده بس هيحررو ( فلسطين )
-دول الوطن العربي مبتتحدش الا في وجود مصلحه بترول - غاز -ثروه !! لكن بدون مصالح مفيش وطن مفيش اتحاد !!
-في حرب فلسطين 1948 دخلت مجموعه دول عربيه الحرب عشان يحررو فلسطين بس كل دوله كانت داخله الحرب عشان تحقق مصالح شخصيه وتثبت ان هي اللي حررت فلسطين وهي الدوله العظيمه فبالتالي كل دوله دخلت بجيشها في صف وناحيه موحدوش صفوفهم ولا اتحدوا . وكانت النتيجه نكسه حرب فلسطين والهزيمه . مش يمكن لو كانو اتحدو كنا كسبنا الحرب !!
لكي الله يا ( فلسطين .. العراق .. ليبيا ... سوريا ...
والقوس مفتوح طول محنا كارهين بعض القوس هيزيد


  • Blogger Comments
  • Facebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك يحمسنا على استمرار نشر القصص

Item Reviewed: قصة عاهات وتقاليد Impairments and Tradition 10 اجزاء من القصص واقعية Rating: 5 Reviewed By: AHMED Channel